تاريخ الجامعة

افتتح صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الفجيرة، جامعة الفجيرة في الأول من يونيو 2016. كانت أول نواة للجامعة  هي مركز الفجيرة للعلوم والثقافة الذي أنشئته جمعية الفجيرة الخيرية بمبادرة من رئيس مجلس إدارتها معالي السيد سعيد بن محمد الرقباني عام 1989، كأول مركز غير ربحي متخصص في التعليم المستمر والتطوير الإداري في الإمارة. تم تحويل المركز إلى ”كليه الفجيرة” في الأول من سبتمبر 2006 وفقاً للترخيص الممنوح من هيئة الاعتماد الأكاديمي بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ثم صدر قرار وزير الدولة للتعليم العالي رقم 6171 بترخيص ”جامعة الفجيرة” في 30 يونيو 2016 لتمثل الذراع الأكاديمي لجمعية الفجيرة الخيرية كمؤسسة تعليم عالي شبه حكومية غير ربحية معتمدة.

بدأت الجامعة عملها، تحت مظلة ورعاية حكومة الفجيرة، بطرح برنامجين معتمدين من هيئة الاعتماد الأكاديمي هما “دبلوم إدارة الأعمال” و”دبلوم تكنولوجيا المعلومات”، تلاهما برامج البكالوريوس فى إدارة الأعمال (التخصص العام وتخصصي إدارة الموارد البشرية والبنوك والإستثمار) وتكنولوجيا المعلومات (تخصصي أمن الشبكات والتجارة الالكترونية) والإعلام (تخصصات العلاقات العامة والصحافة والإعلام الرقمي والإعلان) واللغة العربية وآدابها. كما تم إعتماد دبلوم العلاقات العامة.

تم إنشاء مركز التعليم المستمر والتطوير الإداري بالجامعة لإثراء المعارف والمهارات الإدارية فى المجتمع المحلي، وكان ذلك من منطلق أن جامعة الفجيرة لا تسعى فقط لتقديم برامج أكاديمية، ولكن إلى خدمة المجتمع كذلك عبر حزمة من البرامج التدريبية والتنويرية والثقافية.

تبني الجامعة خطتها الإستراتيجية 2016-2020 على خمس أولويات أساسية:

  1. تعظيم الإستفادة من التكنولوجيا المتطورة فى مجال التدريس والأخذ بنظام التعليم الذكي.
  2. إدراك التميز الأكاديمي من خلال:
  • تطوير البرامج الأكاديمية القائمة.
  • توفير برامج أكاديمية جديدة، على مستوى البكالوريوس ومستوى الدراسات العليا، تسهم فى دعم الإبتكار وريادة الأعمال والقيادة.
  • تحسين عملية التعليم والتعلم وضمان الجودة فى جميع مراحل العملية التعليمية.
  • ضمان التنمية المهنية المستمرة لجميع العاملين بالجامعة.
  1. تنمية المشاركة المجتمعية فى اتجاهين.
  2. تكوين مجتمع بحثي يتفاعل مع إحتياجات المجتمع.
  3. تطوير ثقافة الحرم الجامعي لضمان التميز فى أداء الخدمة.

ولإدراك تلك الأولويات الاستراتيجية، تمت إعادة هيكلة التنظيم الأكاديمي للجامعة فى يونيو 2016، إذ تم إنشاء أربعة كليات:

  1. كلية إدارة الأعمال
  2. كلية تكنولوجيا المعلومات
  3. كلية الإتصال الجماهيرى والعلاقات العامة
  4. كلية الآداب والعلوم الإجتماعية والانسانية

حصلت الجامعة على الاعتماد الأكاديمى لبرنامج البماجستير فى إدارة الأعمال (MBA) في سبتمبر 2016  ليكون باكورة برامج الدراسات العليا التى تمثل أحد أهم الأولويات الاستراتيجية للجامعة التي تعد حالياً  لطرح برامج أكاديمية جديدة معتمدة فى مستوى البكالوريوس ومستوى الدراسات العليا فى تخصصات الهندسة والخدمة الاجتماعية والإعداد التربوي والاقتصاد الإسلامي والقانون.